الجمعة، 4 يناير، 2013

فضائل مصر

http://www.ahram.org.eg/Al-Ahram-Files/News/192692.aspx


اقرأوا ما قاله العريفي عن فضائل مصر
2542
عدد القراءات

ينشر الأهرام اليوم خطبة الجمعة التي القاها العالم السعودي فضيلة الشيخ الجليل محمد بن عبدالرحمن العريفي بمسجد البواردي بالرياض يوم‏14‏ ديسمبر الماضي والتي جاءت تحت عنوان فضائل مصر وأهل مصر.
ورغم أن العديد من الكتاب أشاروا إلي هذه الخطبة إلا أننا فضلنا نشرها اليوم ليعرف القاصي والداني ماذا جاء في القرآن الكريم عن مصر وأهلها؟ وماذا قال كبار العلماء عنها؟
فلا ضير من إعادة النشر لينهل الجميع من العلم الغزير لهذا العالم الجليل وليتعرف البعض من علمائنا علي اصول خطبة الجمعة والدعوة بالموعظة الحسنة لا ترهيب الناس وتخويفهم من فوق المنابر.
ولنرد التحية لهذا العالم الجليل الشيخ العريفي من خلال اعادة النشر تقديرا لكلامه وعلمه ونقول له.. ما أروعك.. ان ما جاء بالخطبة هو من صميم ما ننادي به من الدعوة بالموعظة الحسنة, والتعرف علي عظمة مصر وفضائلها وفضائل أهلها وقدرها في القرآن الكريم.. وهو ما اكده الشيخ الجليل.

ايها الناس.. اقرأوا ما قاله الشيخ العريفي في خطبته لتكون عبرة وعظة ودرسا للمصريين في الحفاظ علي بلدهم..
فبعد الحمد لله وشهادة أن لا اله إلا الله والصلاة والسلام علي محمد عبده ورسوله يقول.. أما بعد.
ايها الإخوة المسلمون: إنها اليوم شهادة في بلد الأنبياء, إنها شهادة في مسكن العلماء, إنها رسالة إلي بلد العلم والجهاد, إنني أتحدث اليوم عن أم الدنيا, دعوني اليوم أتحدث عن مصر..
من شاهد الأرض واقطارها والناس انواعا واجناسا ولا رأي مصر ولا اهلها فما رأي الدنيا ولا الناس, هي وطن البلاد وهي أم المجاهدين والعباد قهرت قاهرتها الامم ووصلت بركاتها إلي العرب والعجم, هي بلاد كريمة التربة, مؤنسة لذوي الغرية فكم لمصر واهلها من فضائل, ومزايا, وكم لها من تاريخ في الاسلام وخفايا منذ أن وطئتها اقدام الانبياء الطاهرين ومشت عليها اقدام المرسلين المكرمين والصحابة المجاهدين.
إذا ذكرت المصريين ذكرت الكعبة والبيت الحرام فإن عمر رضي الله تعالي عنه, ارسل إلي عامله في مصر أن يصنع كسوة للكعبة المشرفة, فصنعت الكسوة من عهد عمر رضي الله عنه وظلت كسوة الكعبة تصنع هناك في مصر سنة تلو سنة حتي مرت اكثر من الف سنة وكسوة الكعبة ترسل من مصر إلي مكة ولم يتوقف ذلك إلا قبل قرابة المئة سنة.
إذا ذكرت المصريين ذكرت الحجاج والمعتمرين فإن البعثة الطبية المصرية كانت في الحج لسنوات طويلة هي ابرز ماينفع الحجاج في علاجهم يأتون من اقطار الدنيا لأجل أن يلتقوا بهذه البعثة المصرية..
إذا ذكرت المصريين, إذا ذكرت الدفاع عن فلسطين وذكرت الجهاد والمجاهدين فصلاح الدين اقام بمصر, وكثير من قواده منها وابرز المعارك مع اليهود قادها مصريون..
إذا ذكرت المصريين ذكرت امنا هاجر, ومارية القبطيه ذكرت اخوال رسولنا, واصهار نبينا لا لن اشهد اليوم لمصر فما مثلي يشهد لمثلها بل سأخطب عن كوكبة العصر, وكتيبة النصر وآيوان القصر, سأتكلم عن ام الحضارة وام المهارة ومنطلق الجدارة.. نعم سأخطب عن ارض العزة وعن بلاد العلم والقطن, والبز..
أيها المسلمون:
ذكر الله تعالي مصر في القرآن وبين الله جل وعلا اسمها صريحا في اربعة مواضع في كتابه, تشريفا لها وتكريما فقال الله جل وعلا:((وقال الذي اشتراه من مصر لامرأته)) يوسف:21.
وقال سبحانه(( ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين)) يوسف:99
وقال جل وعلا(( وأوحينا إلي موسي وأخيه أن تبوآ لقومكما بمصر بيوتا)) يونس:87.
وقال تعالي قاصا عن الهالك فرعون لما قال:(( أليس لي ملك مصر)) الزخرف:51
ليس هذا فقط بل اشار الله تعالي إلي مصر ولم يصرح باسمها في30 موضعا من القرآن كقوله جل وعلا(( ودخل المدينة علي حين غفلة من أهلها)) يعني:مصر., القصص:15]
وقوله جل وعلا(( وقال الملأ من قوم فرعون انذروا موسي وقومه ليفسدوا في الارض)),الاعراف:109] إلي آخر هذا المواضع.
إن مصر ايها المسلمون هي الارض الطيبة التي قال الله تعالي عنها لما طهرها الله تعالي من فرعون وقومه مدح الله تعالي مصر فقال(( كم تركوا من جنات وعيون وزروع ومقام كريم26)) الدخان
إن مصر فيها خزائن الأرض بشهادة ربنا جل وعلا لما قال ليوسف عليه السلام
(( قال اجعلني علي خزآئن الأرض إني حفيظ عليم))) يوسف.55
ولم يذكر الله تعالي قصة نهر في القرآن إلا نهر النيل قال جل وعلا:(( وأوحينا إلي أم موسي أن أرضعيه فإذا خفت عليه فألقيه في اليم ولا تخافي ولا تحزني إنا رادوه إليك وجاعلوه من المرسلين)), القصص:7] يعني في نيل مصر.
قال الكندي لا يعلم بلد في اقطار الأرض أثني الله تعالي عليه في القرآن بمثل هذا الثناء ولا وصفه الله بمثل هذا الوصف ولا شهد له بالكرم غير مصر..
نعم إنني اتكلم عن مصر وصي النبي صلي الله عيله وسلم الأمة كلها بمصر وبأهلها فقال بأبي هو وامي, إذا فتحتم مصر فاستوصوا بالقبط خيرا فإن لهم ذمة ورحما], وفي لفظ قال:, فإن لهم ذمة وصهرا] رواه مسلم
هاجر زوجة إبراهيم عليه السلام وهي ام اسماعيل جد نبينا عليه الصلاة والسلام هي مصرية من القبط, ومارية سرية رسول الله عليه الصلاة والسلام, وام ولده ابراهيم هي مصريه ايضا, ولذلك قال عبدالله ابن عمرو ابن العاص رضي الله تعالي عنهما: قبط مصر هم اخوال قريش مرتين, وقال النبي عليه الصلاة والسلام, إنكم ستفتحون مصرا احسنوا الي اهلها فإن لهم ذمة ورحما] رواه مسلم
فهي وصية للأمة كلها لكل من تعامل مع المصريين أن يحسن اليهم وان يكرمهم وان يعرف قدرهم وان يقف معهم عند حاجتهم وأن ينصرهم عندما يؤذون, الهدية اليهم من افضل الهدايا, واذيتهم من اعظم الرزايا, ولم يكتف نبينا صلي الله عليه وسلم بمدح مصر واهلها بل امر بالاحسان حتي إلي اقباطها فقال عليه الصلاة والسلام, الله الله في قبط مصر فإنكم ستظهرون عليهم ويكونون لكم عدة وعونا في سبيل الله] رواه الطبراني وصححه الألباني.
نعم وكم يسرنا اليوم والله من تآلف بين مسلمي مصر, وبين اقباطها, ونسال الله جل وعلا أن يجمعهم جميعا علي العقيدة الصحيحه التي بعث الله تعالي بها عيسي وبعث بها محمد, وبعث بها جميع الأنبياء عليهم السلام, وهي أن يعبد الله وحده لا يشرك به شيئا.
أيها المصريون:
الإسلام فيكم وجد أعياده.. وكنتم يوم الفتح أجناده.. وكنتم عام الرمادة مداده.. واحرقتم العدوان الثلاثي وأسياده.. وحطمتم خط بارليف وعتاده.. وكنتم يوم العبور أسياده وقواده..
يا أهل مصر.. يا أهلي ويا مشايخي ويا من أخذت عنهم الأسانيد في قراءة القرآن.. يا أصحابي
إن في أرضكم الوادي المقدس طوي, وفيها الجبل الذي كلم الله تعالي عليه موسي عليه السلام, وفيها الجبل الذي تجلي الله سبحانه إليه فانهد الجبل دكا,وهي مبوأ الصدق الذي قال الله تعالي عنه(( ولقد بوأنا بني إسرائيل مبوأ صدق)), يونس:93]
وفي ارضكم يجري نهر النيل المبارك الذي ينبع من أصله من الجنة:, قال النبي عليه الصلاة والسلام, النيل وسيحان وجيحان والفرات من انهار الجنة] رواه مسلم.
وفي ارض مصر الربوة التي أوي إليها عيسي عليه السلام وأمه قال جل وعلا(( وآويناهما إلي ربوة ذات قرار ومعين)), المؤمنون:50]
وعلي أرض مصر ضرب موسي عليه السلام بعصاه فانفلق الحجر له ماء وانشق البحر فكان كل فرق كالطود العظيم
نعم إنها مصر.. إذا أردت القرآن وتجويده فالتفت إلي مصر..
إذا اردت اللغة والفصاحة فإنك تنتهي إلي مصر..
إذا أردت الأخلاق الحسنة وحلاوة اللسان وحلاوة التلاوة والقرآن فالتفت لزاما إلي مصر..
إننا لا نتحدث عن بلد عادي, إننا نتحدث عن بلد عظيم القدر جليل الجناب اشار الله تعالي لكبر مصر, واشار لعظم مساحتها فقال جل وعلا(( فأرسل فرعون في المدائن حاشرين53)), الشعراء].
وهذا يدل علي كثرة مدنها ولعظم قدر مصر..
ومنذ القديم افتخر الهالك فرعون انه يملكها دون غيرها فقال كما حكي الله جل وعلا عنه(( أليس لي ملك مصر)), الزخرف:51].
قال عمرو بن العاص رحمه الله ورضي عنه قال:, ولاية مصر جامعة تعدل الخلافة] يعني أن كل بلاد الاسلام في كفة, وإن الذي يلي علي مصر يكون اخذ الكفة الاخري.
وقال سعيد ابن هلال:, إن مصر ام البلاد وغوث العباد, إن مصر مصورة في كتب الاوائل وقد مدت اليها سائر المدن يدها تستطعمها وذلك لأن خيراتها كانت تفيض علي تلك البلدان]
قال الجاحظ:, إن اهل مصر يستغنون بما فيها من خيرات عن كل بلد حتي لو ضرب بينها وبين بلاد الدنيا بسور ماضرهم].
وفي مصر رباط الاسكندريةالذي رابط فيه العلماء, والزهاد والعباد, والمجاهدون والأبطال والشجعان.
قال ابو الزناد صاحب ابو هريرة رضي الله تعالي عنه قال:, خير سواحلكم رباطا الاسكندرية].
وقال سفيان ابن عيينه يوما لأحمد ابن صالح:, يامصري اين تسكن قال الفسطاط قال فأت الاسكندرية فإنها كنانة الله التي يجعل فيها خير سهامه].
وعند المصريين جامع عمرو بن العاص صاحب رسول الله عليه الصلاة والسلام وهو اول جامع بني في قارة افريقيا وقد ضبط قبلته جماعة من الصحابة قدروا بثمانين صحابيا اجتمعوا عنده عند بنائه وقدروا قبلته يوجهونه اليها, وعند المصريين جامع الأزهر الذي له الفضل لمشهور, والعلم المنثور والتقدم الكاسر, والارتفاع القاهر, العلماء فيه متكاثرون, والعباد فيه قائمون والزوار اليه متوافدون.
مصر قادت الأمة الاسلامية اكثر من265 سنة كانت الخلافة في مصر من بعد انقطاع الخلافة من بغداد في عام656 للهجرة إلي انتقال الخلافة إلي العثمانيين بتركيا في عام924 بينهما اكثر من265 سنة كانت الخلافة في مصر وهي التي تقود بلاد الاسلام.
اما أهل مصر فيكفيهم شرفا وفخرا أن الله تعالي اختار منهم الأنبياء وجعل الله تعالي الانبياء يسكنون بين ظهرانيهم, فهذا الخليل ابراهيم شيخ الموحدين, وافضل المرسلين, وجد خاتم النبيين اتي مصر مع زوجه سارة وتزوج هاجر المصرية, وهذا يعقوب عليه السلام دخلها مع ابنائه الانبياء توفوا ودفنوا فيها, وهذا يوسف عليه السلام سكن مصر وحكم فيها وتوفي ودفن فيها, وهذان موسي وهارون- عليهما السلام- ولداء في مصر وعاشا فيها, وهذا يوشع ابن نون ولد في مصر وعاش فيها, وهذا الخضر, وهذا ايوب واشعيا وارميا- عليهم افضل الصلاة والسلام- كلهم دخل مصرا ومنهم من مات فيها.
وقد ضرب الله تعالي ابطال مصر امثلة في كتابه فمن المصريين مؤمن آل فرعون البطل الثابت علي الحق الذي قال الله جل وعلا عنه(( وقال رجل مؤمن من آل فرعون يكتم إيمانه أتقتلون رجلا أن يقول ربي الله وقد جاءكم بالبينات من ربكم..)), غافر:28]
وهو مصري الرجل المؤمن الذي حذر موسي عليه السلام(( وجاء رجل من أقصي المدينة يسعي قال يا موسي إن الملأ يأتمرون بك ليقتلوك فاخرج إني لك من الناصحين)), القصص:20]
ومن المصريين السحرة الذين ذكر الله تعالي قصتهم لما آمنوا وصدقوا وكانوا في اول النهار سحرة فجرة, وصاروا في اخر النهار شهداء بررة.. انها بلاد الابطال

قارنت مصــــر بغيـــرها, فتدللــت.. وعجـــزت أن أحظي لهـــا بمثيــــل
هــــذي الحضـــــارة معجــــزات في الـــــــوري.. عقـــــم الـــزمان بمثلــــها كبـــــديل
رفـــــع الإلــــه مقامهــا, وأجــــــله.. في الذكـــــر, والتـــوراة, والإنجيــــل
جـــاؤا بيوســــف من غيـــــاهب ظلمــة.. أرض العــــزيز, فكــــان خيـــر نزيـــل
والنيل يتبــــع وحــــي منشئ قطـــــره.. كالطيـــــر حين الوحــــي, عـــــام الفيــــل
في طــــــور ســــــيناء تجــــلي ربنا.. فـــوق الكليـــــم, بــــأول التنــــــزيل
وكـــــذا البـــتول, أتت لمصـــــر بإبنها.. تبغـــــي الأمــــان, وتحتمــــي بمقيــــــل
يكفيــــك يا أرض الكنــــانـــة هاجـــــر.. ميـــلي بتيـــــه, يا كنــــــانة ميلــــي!
يا( أم إسماعيـــــل): وصـــــلك واجـــــب.. من عــــق مصــــر فقـــــد أتي بجليــــل
هــــذي عنـــــاية قــــادر خصــــت بها.. مصـــر, لتبقي موضــــع التفضيل
بوركت مصــر, فــــلا أراني بالغـــا.. حــــق المديح, وإن جهــــدت سبيـــلي!
يا مصــر: يرعــــــاك الإلــه كما رعـي.. تنزيلـــــه من عــــــابـث ودخيـــــل!!


اما نساء مصر فيكفي المصريات فخرا, وعزا, وشرفا أن سيد الانبياء محمد- صل الله عليه وسلم- كانت جدته هاجر مصرية, وأم ولده مارية مصرية, ويكفي المصريات فخرا أن ماء زمزم تفجر اكراما لإمرأة مصرية هاجر ولإبنها اسماعيل, ويكفي المصريات فخرا أن هاجر المصرية عندما سعت بين الصفا والمروة خلد الله تعالي فعلها, وامر الأنبياء وسائر الاولياء والحجاج والمعتمرين بأن يسعوا كسعيها..
ويكفي المصريات فخرا أن ام موسي عليه السلام مصرية, وأن آسيا امرأة فرعون مصرية,التي قال الله عنها(( وضرب الله مثلا للذين آمنوا امرأة فرعون إذ قالت رب ابن لي عندك بيتا في الجنة)), التحريم:11].
ويكفي المصريات فخر أن المرأة الصالحة التي كانت ماشطة لبنت فرعون كانت مصرية, وقد قال نبينا عليه الصلاة والسلام, لما كان الليلة التي اسري بي فيها اتت علي رائحة طيبة قلت ياجبريل ماهذه الرائحة, قال: هذه رائحة ماشطة بنت فرعون واولادها] رواه الحاكم وصححه.
ايها الناس:
إن أهل مصر هم من الين الناس تعاملا واحسنهم اخلاقا وادبا, قال تاج الدين الفزاري, من اقام في مصر سنة واحدة وجد في اخلاقه رقة وحسنا]
وقال ابن ظهيرة عن اهل مصر, حلاوة لسانهم وكثرة مودتهم للناس ومحبتهم للغرباء ولين كلامهم وحسن فهمهم للشريعة, مع حسن اصواتهم وطيب نغماتهم وشجاها, وطول انفاسهم واعلاها, فمؤذنوهم اليهم الغاية في الطيب ووعاظهم اليهم المنتهي في الإجادة والتطريب, ونساؤها ارق نساء الدنيا طبعا, واحلاهن صورة ومنطقا, واحسنهن شمائل, واجملهن ذاتا, ومازلت اسمع قديما عن الشافعي انه قال: من لم يتزوج بمصرية لم يكمل احصانه]
ايها المسلمون:
ولقد سكن مصر بعد فتحها جماعة من اصحاب سيدي- رسول الله صلي الله عليه وسلم- حتي لما احصي عدد الصحابة الذين دخلوا مصر, أو سكنوا فيها, أو زاروها أو حكموها أو دفنوا في ترابها فتعدوا اكثر من350 صحابيا.
كلهم قد اتوا إلي مصر منهم من جاءها رسولا اليها أو حاكما لها, أو مجاهدا فيها أو معلما لأهلها منهم عمرو ابن العاص, عبد الله بن ابي السرح, عبدالله بن عمر, وكلهم قد ولي امر مصر, منهم جابر بن عبدالله بن حرام, ومنهم الزبير بن العوام وعبد الله بن الزبير, منهم سعد بن ابي وقاص ومنهم عبادة بن الصامت وعبدالله بن عباس وعمار بن ياسر, وابو ايوب الانصاري, وابو ذر الغفاري, وابو الدردراء, وابوهريرة, وعبدالله بن الحرث بن جزء الزبيدي وهو آخر صحابي مات بمصر,350 صحابيا تخيرت ابرزهم لكن كلهم قد سكن مصر أو زارها. في مصر ولد خامس الخلفاء الراشدين عمر بن عبدالعزيز, رحمه الله تعالي.
ايها المسلمون:
إذا تكلمنا عن مصر فإننا نتكلم عن بلاد العلماء الذين وصل اثرهم الي كل الدنيا, منهم صحابة كرام وتابعون اعلام, منهم الليث بن سعد وهو امام المصريين, الذي قال فيه الشافعي:, الليث بن سعد اعلم من مالك] ومنهم القارئ ورش, إذا سمعت من يقول علي قراءة ورش فاعلم انه مصري.
اليوم اكثر أهل افريقيا وأهل المغرب يقرؤون بقراءة هذا المصري ومنهم الامام المحدث عبد الله ابن لهيعه, ومنهم الشافعي الامام وله ائمة كثر كلهم من طلابه وكلهم من المصريين, ومنهم سعيد بن كثير بن عفير وكان اماما عالما, قال عنه يحيي ابن معين امام الجرح والتعديل لما سئل عن مصر قال:, رأيت في مصر ثلاث عجائب النيـــل, والأهـــــرام, وسـعيد بن كثير بن عفير] وكان عالما اماما.
و منهم عبدالملك ابن هشام صاحب السيرة النبوية المشهورة ومنهم الإمام الطحاوي الذي الف العقيدة الطحاوية وهي تدرس اليوم في كل الدنيا وتدرسها الجامعات هنا في المملكة العربية السعودية تدرسها لطلابها وتدرس في انحاء الدنيا الفها الإمام الطحاوي المصري ومنهم الإمام بن النحاس والقاضي عبدالوهاب المالكي, وشيخ الحنابلة الحافظ عبد الغني المقدسي, فإذا ذكرت الحنابلة وذكرت الفقه الحنبلي رجعت لزاما إلي عبد الغني المقدسي وكان قد خرج من الشام وسكن في مصر
ومنهم الإمام البطل العز بن عبدالسلام ومنهم ابن خلكان صاحب وفيات الاعيان, ومنهم القارئ العظيم الذي تحفظ منظومته طلاب وطالبات كثر في انحاء الدنيا الإمام الشاطبي, ومن الذي لا يعرف الشاطبي وهو الذي الف منظومة في الف بيت في تلاوة القرآن وقراءته ثم اخذ المنظومة والفها وطاف الف اسبوع حول الكعبة.. والاسبوع هو سبعة اشواط طافها ثم جعل يدعوا الله تعالي وهو يطوف أن يبارك في هذه المنظومة, وقد انتشرت انتشارا عظيما.
مما قال فيها: يقول
وبعد فحبل الله فينا كتابه فجاهد به حبل العدا متحبلا
وأخلق به إذ ليس يخلق جدة جديدا مواليه علي الجد مقبلا
وإن كتاب الله أوثق شافع وأغني غناء واهبا متفضلا
وخير جليس لا يمل حديثه وترداده يزداد فيه تجملا
وحيث الفتي يرتاع في ظلماته من القبر يلقاه سنا متهللا
هنالك يهنيه مقيلا وروضة ومن أجله في ذروة العز يجتلي
فيا أيها القاري به متمسكا مجلا له في كل حال مبجلا
هنيئا مريئا والداك عليهما ملابس أنوأر من التاج والحلا
فما ظنكم بالنجل عند جزائه أولئك أهل الله والصفوة الملا
أولو البر والإحسان والصبر والتقي حلاهم بها جاء القران مفصلا
عليك بها ما عشت فيها منافسا وبع نفس الدنيا بأنفاسها العلا
جزي الله بالخيرات عنا أئمة لنا نقلوا القرآن عذبا وسلسلا

ومن المصريين مؤلف كتاب, الترغيب والترهيب] عبدالعظيم المنذري, ومن المصريين الإمام القرافي وهو من اذكياء العالم, ومن ائمة الدنيا ومن اعيان المذهب المالكي ومن المصريين دقيق العيد الذي لم تر الدنيا مثله ابدا, ومنهم خليل المالكي إذا سمعت, بمختصر خليل] الذي يعول عليه المالكية اليوم في دروسهم وجامعاتهم فاعلم انه مصري, ومنهم ابن هشام النحوي ومنهم الإمام الهيثمي صاحب كتاب, مجمع الزوائد] ومنهم ابن حجر العسقلاني الذي الف, فتح الباري في شرح صحيح البخاري], ومنهم محمود العيني الذي الف, عمدة القاري في شرح صحيح البخاري] واليه ينسب اليوم قصر العين في مصر.
ومنهم المقريزي والامام صاحب كتاب, تفسير الجلالين] الإمام جلال الدين المحلي الذي اتمه بعد ذلك االامام السيوطي وكلاهما مصري ومنهم الحافظ السيوطي ومنهم شيخ الاسلام زكريا الانصاري الذي وصل عمره مئة سنة الذي لم يترك صلاة الليل إلي أن مات.
ومنهم الشيخ أحمد الدردير وكان عبدا عالما صالحا. جلس في الأزهر يوما يعلم طلابه فلما دخل احد الولاة وكان يريد أن يستميل المشايخ لبعض الفتاوي التي يريدها لإلزام بعض الناس بامور فقام الطلاب خائفين من كثرة الجند ومبجلين لهذا الوالي فأخذ مصحفا ووضعه في حجره, وجعل يتلوا القرآن وقد مد رجليه, فمر به الوالي فقال: من هذا؟, قالوا: هذا الشيخ احمد الدردير, قال: فلماذا لم يقم لما رآني؟, فحاولو أن يعتذروا له, فحنق عليه هذا الوالي, ثم ذهب الوالي إلي قصره واخذ صرة ارسلها مع أحد العبيد, قال: اعطها ذلك الشيخ الذي كان مادا لرجليه لما مررنا به, فلما اقبل اليه ذلك العبد وناوله الصرة علم الشيخ أن ذلك الرجل ارآد أن يذله بقبول المال فنظر إلي هذا الرسول وقال له: ارجع إلي من ارسلك, وقل له إن الذي يمد رجليه لا يمد يديه!
اما ابطال مصر ومجاهدوها فالكلام عنهم يطول, كثير من القادة مع صلاح الدين الايوبي كانوا من المصريين منهم القائد: حسام الدين, وكان قائدا للاسطول البحري المصري, كان شوكة في حلق الأفرنجة. قال عنه الإمام ابن كثير: كان البحر في البحر فكم من شجاع اسر, وكم من مركب انكسر, وكم من اسطول فرق شمله, وقارب غرق اهله مع كثرة الصدقات, قال: ولما عمل ارناط الصليبي مراكب واسطولا, وجعلها في البحر الأحمر ليغزو مدينة- رسول الله صل الله عليه وسلم- انطلق اليه حسام الدين باسطوله المصري ودك اسطول الفرنجة حتي قتلهم عن آخرهم. ومن ابطال مصر الذين سكنوها صلاح الدين الأيوبي الذي فتح بيت المقدس..
ايها الناس:
بل ايتها الدنيا كلها لن ينسي التاريخ ابدا ابطال مصر الذين ردوا الحملة الصليبية التي قادها ملك فرنسا واستولي علي دمياط فكمن له الابطال في مصر واذاقوه سوء العذاب, وابادوا جيشة وكانوا عشرات الآلاف ثم اخذوا هذا القائد الفرنسي وحبسوه في دار تسمي دار ابن لقمان في المنصورة ووضعوا القيود في يديه ورجليه, ووكلوا به حارسا يسمي صبيح ثم فدا نفسه بأموال كثيرة عظيمة فاطلق, ثم لما وصل الي بلده حدثته نفسه أن يعود مرة اخري لغزو مصر وجعل يجند الجند لذلك فأرسل اليه جمال الدين ابن مطروح قصيدة يقول فيها:
قل للفرنسيس إذا جئته مقال صدق من قئول فصيح
أتيت مصر تبتغي ملكها تحسب أن الزمر يا طبل ريح
وكل أصحابك أودعتهم بحسن تدبيرك بطن الضريح
وفقك الله لأمثالها لعــل عيسي منكم يستريــح
آجرك الله علي ما جري من قتل عباد يسوع المسيح
فساقك الحين إلي أدهم, ضاق به عن ناظريك الفسيح
خمسون ألفا لا تري منهم إلا قتيل أو أسير جريح.
وقل لهم إن أضمرو عودة, لأخذ ثأر أو لقصد صحيح

دار ابن لقمان علي حالها, والقيد باق والطوشي صبيح. الشيخ محمد العريفي
مواليد الدمام ــ43 عاما ــ خريج كلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود ودكتوراه في العقيدة واستاذ مساعد بجامعة الملك سعود وله العديد من المؤلفات
فلما وصلت القصيدة اليه ففزع واضطرب, وعدل عن غزو مصر..
ــ ومن المصرين الأبطال سلطان المماليك قطز, و هو الذي قاد معركة عين جالوت, ومن المصريين الأبطال ضباط وجنود شاركوا في حروب فلسطين وغيرها من مواضع الجهاد في سبيل الله..
وإذا ذكرت مصر وتاريخها ذكرت العباد والزهاد, ذكرت حيوة ابن شريح, وذكرت ابن محمد ابن سهل وكان عابدا صالحا آمرا بالمعروف داعيا إلي العقيدة الصحيحة وكان يذم العبيديين الشيعة الذين حكموا مصر فترة, فجاء به الخليفة العبيدي وقال له: سمعنا انك تقول لو أن معي عشرة اسهم لرميت الصليبيين بواحد ورميت العبيديين بتسعه فهل هذا صحيح انك قلت ذلك: فقال: لم اقل هذا, قال: إذا ماذا قلت؟
قال: قلت لو معي عشرة اسهم لرميت العبيديين بتسعه ورميت العاشر فيهم ايضا فإنكم غيرتم المله, وتنقصتم القرآن, وذممتم صحابة رسول الله, ووقعتم في عرضه, وغيرتم الدين وقتلتم أهل السنة قال فغضب علي فامر به وربط ثم دعا رجل يهودي فقال: قطع لحمه حتي يموت, فجعل يقطع لحمه قطعة قطعه وهو يتلو القرآن, وذلك اليهودي يسلخ جلده سلخا كما تسلخ الشاة, وهو يتلو القرآن, وذاك العبيدي ينظر اليه حتي رق له اليهودي وطعنه بالسكين في قلبه ليقتله حتي يريحه من كثرة العذاب..
امام من ائمة مصر وفي مصر ايها المسلمون من الأدباء والكتاب والشعراء اعداد لا يستهان بها ممن زاروها أو كانوا من اهلها, فإذا ذكرت وقرأت الشعر الرائق لجميل بثينه وهو من افصح الشعراء فاعلم انه مصري, وإذا قرأت الشعر الرائق لكثير عزة, فاعلم انه مصري وإذا قرأت للشاعر الشهير المتنبي احمد ابن الحسين فاعلم انه اقام بمصر4 سنوات..
انك تتكلم عن بلد عظيم لا يزال له إلي اليوم مايؤهل له قيادة للأمة ومن السير علي منهاج اجدادك من صحابة رسول الله عليه الصلاة والسلام..
المصريون لا تكاد أن تجد من القراء في العالم من قرأ القرآن وممن معهم اجازات واسانيد إلي رسول الله صل الله عليه وسلم في حفظ القرآن, إلا وجدت للمصريين عليه يدا.
اما اقرأهم مصري أو حفظ القرآن علي مصري أو ضبط تجويده مصري أو كتب له هذا السند مصري, وما تكاد تجد إلي اليوم حتي المشايخ والعلماء في الارض كلها وتجد منهم من قرأ علي مصري, أو درسه في الجامعة مصري أو صل به إماما يوم من الأيام مصري, ولا ينكر فضل هؤلاء العلماء احد, مدرسوها واساتذتها لهم فضل كبير علي العرب وعلي المسلمين بل علي جميع العالم في مساجدهم وجامعاتهم ومدارسهم, ولمصر من العلماء في الطب وفي الذرة وفي الهندسة وفي الدعوة وفي الأدب وفي غير ذلك امر لا يدرك شأوه ابدا..
اسأل الله تعالي أن يحفظ جميع بلدان المسلمين عامة وأن يحفظ مصر خاصة واسأل الله تعالي أن يجمع شملهم, اللهم ول عليهم خيارهم اللهم اجعل ولايتهم فيمن خافك واتقاك واتبع رضاك يارب العالمين اللهم احفظهم بحفظك واكلئهم برعايتك, اللهم من ارادهم بسوء أو دبرلهم مكائد فرد كيده في نحره واجعل تدبيره تدميرا عليه ياقوي ياعزيز يارب العالمين..
اللهم صل علي محمد وعلي آل محمد كما صليت علي ابراهيم وعلي آل ابراهيم انك حميد مجيد وبارك علي محمد وعلي آل محمد كما باركت علي ابراهيم وعلي آل ابراهيم انك حميد مجيد.
اقول ماتسمعون واستغفر الله الجليل العظيم لي ولكم فاستغفروه من كل ذنب انه هو الغفور الرحيم
الخطبة الثانية
الحمد لله علي احسانه, والشكر له علي توفيقه وامتنانه, واشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له تعظيما لشانه, واشهد أن محمدا عبده ورسوله الداعي إلي رضوانه صل الله وسلم وبارك عليه وعلي آله واخوانه وخلانه ومن سار علي نهجه واقتفي اثره واستن بسنته إلي يوم الدين
اما بعد:
ايها الإخوة المسلمون فإن الله تعالي امر بالإحسان والتقوي ونهي الله تعالي عن الفرقة والشتات, ونسأل الله تعالي لإخواننا في مصر وفي غيرها أن يجمع الله تعالي شملهم وأن يصب عليهم الخير صبا صبا ولايجعل عيشهم كدا كدا, اللهم اللهم نسألك لكل بلداننا ياحي ياقيوم إنا نسألك لأهلنا في سوريا وفي فلسطين وفي اليمن, وفي كل ارض من ارضك ياذا الجلال والإكرام أن تولي عليهم خيارهم, وأن تصرف عنهم شرارهم وأن تجمع شملهم وتؤلف قلوبهم وان تصب عليهم الخير صبا صبا يارب العالمين, اللهم إنا نسألك عيش السعداء, وموت الشهداء, والحشر من الاتقياء ومرافقة الانبياء, ونعوذ بك ربنا من جهد البلاء ودرك الشقاء وسوء القضاء وشماتة الاعداء, اللهم إنا نسألك أن تنصر المجاهدين في كل مكان, اللهم انصر اخواننا المجاهدين في سوريا, اللهم ايدهم بتأييدك اللهم انصرهم بنصرك, اللهم اجعل الدائرة علي اعدائهم ياقوي ياعزيز يارب العالمين اللهم إنا نسألك ياحي ياقيوم أن تجمع كلمتهم وأن تؤلف قلوبهم وان تؤيدهم بنصرك يارب العالمين يا ذا الجلال والاكرام, اللهم انا نسألك ياحي ياقيوم ان تشفي مريضهم وان ترحم ميتهم وتتقبل شهيدهم وان تنصرهم وتشفي صدور قوم مؤمنين يارب العالمين..
اللهم صل علي محمد وعلي آل محمد كما صليت علي ابراهيم وعلي آل ابراهيم انك حميد مجيد وبارك علي محمد وعلي آل محمد كما باركت علي ابراهيم وعلي آل ابراهيم انك حميد مجيد. سبحان ربك رب العزة عم يصفون وسلام علي المرسلين والحمد لله رب العالمين
سيدي الشيخ العريفي.. جزاك الله خيرا ولا فض فوك وكلمات الثناء لا تكفيك حقك علي هذه الخطبة التي نزلت بردا وسلاما علي قلوب المصريين في وقت هم أحوج فيه إلي مثل ما جاء في هذه الخطبة الرائعة.. ما أروعك..

الجمعة، 28 ديسمبر، 2012

maher al mueaqly mp3 ماهر المعيقلي , القران الكريم بصوت الشيخ

sudais mp3 السديس , القران الكريم بصوت الشيخ

alafasy mp3 العفاسي , القران الكريم بصوت الشيخ

yasser dosari mp3 ياسر الدوسري , القران الكريم بصوت الشيخ

sudais mp3 السديس , القران الكريم بصوت الشيخ

الأحد، 23 ديسمبر، 2012

مصر الإسلامية

Internet Explorer | Browser Extensions | AddThis


مصر الإسلامية

اد- عبدالعزيزنور


الحمد لله الذي علم بالقلم، علم الإنسان ما لم يعلم على عظيم فضلة وجزيل نعمائة ، والصلاة والسلام على خير أصفيائة محمد النبي الأمي الذي اختاره الله لهداية خلقه فأرسله للناس كافة وداعيًا ومعلمًا، يدعوهم إلى الله، ويعلمهم كتابه ويردد عليهم قوله - جَلَّ شَأْنُهُ -: {قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللَّهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ، يَهْدِي بِهِ اللَّهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلاَمِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ} [سورة المائدة، الآيتان: 15، 16] وعلى آلة وصحبة وأوليائة وأتباعة،  وبعد:

إن نتائج الإستفتاء على الدستور جاءت مبشرة  بتأييد من اللَّهُ وبموافقة   ثلثى الشعب لتشهد بلادنا مولد اعظم دستور فى تاريخها من صنع ابناؤها المنتخبون  بعد ان شهدنا وتجاوزنا زمن تساقُط الديكتاتوريات و الكثير من الأقنعة فى مسلسل من أحداث  الربيع العربى التى تواكبت على هذه الأمة لتتركها كعقد منفرط, وتضع على كواهالنا المزيد من الأحداث المتلاحقة وكأنها أحداث قرن من الزمان,

وبالرغم من   صعود  التيارات الإسلامية في العديد من البلاد العربية وعى رأسها مصر إلي سدة الحكم وذلك بعد ثورات متتابعة كالطوفان   ...إلآان  بعض الدول الغربية  بدأت فى إظهار قلقا وتخوفا من عودة الخلافة الإسلامية وتطبيق الشريعة ومنذرة بتكالب  الأمم علينا وتداعيات ذلك وقرب نشوب حرب عالمية ثالثة بدعاوي وحجج واهية تكاد تشتعل نيرانها بحطب الأجندات الدينية والاقتصادية وركام من مصالح السياسات الدولية .....

وما نراة فى الشارع المصرى اليوم من إنقسامات تقودها جبهات متنافرة ومتناحرة ولكنها تصب جميعا فى معين واحد مؤدى الى مزيد من  التشرذم والتخلف والفقر  , لقد بدأ إعلامنا الردئ المريض  ينفث شرورة وسمومة  الرامية الى نشوب حرب أهلية منتهاها تقسيم البلاد وذلك من خلال بث برامج إعلامية ممولة بسخاء وتقود  مكلمة منظمة  وصلت الى حد الرغى الممل ولاتخلوامن ترديد الإدعاءات الكاذبة  والشائعات  عن الإسلاميين بمشاركة ومباركة عدد كبير من المرضى النفسيين الذين يدعون انهم النخبة من المثقفين ونجحت الى حد ما  فى ترهيب البسطاءوغسل عقولهم  وليظهر فى محروستنا قاموس من المسميات الجديدة : فأي انسان يشهد الشهادتين فقط يسمى "مسلما" وإذا كان يصلي ويؤدي الفرائض يسمى "متدينا" وإذا   كان متدينا ويطالب بتطبيق الشريعة يسمى "اسلاميا"وإذا كان اسلاميا ولديه قميص ولحية يصبح اسمه "سلفيا"  وإذا كان سلفيا و يكره سيطرة الغرب على الأمة يصير "سلفيا جهاديا" وإذا جاهد فى سبيل الله سمى  "إرهابيا" متناسين انة  في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم من كان يفعل كل ذلك كان "مسلما" فقط.....ولم يتوقف الأمر على ترديد الأكاذيب فقط فى قضايا هدم الأضرحة والآثار وقطع الأذن والبلكيمى وزواج القاصرات ومضاجعة المتوفاةوغيرة ....  بل تجاوزتة الى محاولة إشعال فتنة طائفية و الوقيعة بين التيارات الإسلامية وبعضها (الإخوان مع السلفيين  و  السلفيين مع الصوفيين  و التخويف من تنامى دور  الجهاديين السلفيين فى سيناء والتبشيربقرب إنشاء ألإمارة الإسلامية بها ).

وبعد تولى محمد مرسى رئاسة البلاد بالأنتخاب الحر المباشر تحورت اجهزة الإعلام لتصب جام غضبها على جماعة الإخوان والتهكم على برنامج المائة يوم التى فشلت فى تحقيق ماوعد بة الرئيس لتكون مدخلا ومادة سائغة لتصعيد الهجوم على الرئيس والمرشد والجماعة و لتنطلق حملة مصطلحات إعلامية  جديدة تتهمهم بالإنتهازية وسرقة الثورة وتدعوا لسقوط حكم المرشد .....

وفى الآونة الأخيرة تفاقمت الأمور المجتمع المصرى الذى يعانى بشدة من مظاهر الضعف  الإقتصادية والثقافية  والإٌجتماعية ومن اهم نتائجها فساد كل شئ من حولنا وشيوع الجهل والفقر والجوع والمرض وهى امراض موروثة من العهد البائد ويضاف إليها بعد الثورة  نجاح الفلول فى إستغلال شباب مصرالعاطل المضلل ( ويدعون انهم شباب الثورة) ليضيفوا  الى قائمة سلبيات مصر ما بعد الثورة  قضايا جديدة العنف والقتل والسرقة بالإكراة والإغتصاب و تداول المخدرات جهارانهارا وقطع الطرق وإحتلال الميادين وتعمد وقف وصول الإمدادات والخدمات للمواطنين لنشر السخط العام على الجميع وليحملوا مرسى وجماعتة وحكومتة المسئولية الكاملة عن ذلك بل وتتهم جموع الإسلامببن   بترويع الشارع المصرى وإرهابة  ....

إن إنشغال القضاة بالسياسة  فى الآونة الأخبرو ومحاولاتهم   مواجهة الشرعية الثورية بمنهجية  الدستورية  ادت الى عودتنا الى  نطقة البداية لتحل لنا مجلس الشعب المنتخب والجمعية الـتأسيسية  التى إختيرت بالإنتخاب وتجاوزت فى إملاء شروطها على السلطة التنفيذية ومحاولة تقليص سلطات الرئيس المنتخب التى إنتزعها نزعا من فم الأسد ( المجلس العسكرى )وبالقانون دون ان تنحاز لمكتسبات الثورة  شرعيتها بما اضعف كثيرا من قدرات  مؤسسة الرئاسة وغل يدها فى الحكم لصالح العباد.إن مانراة اليوم من مشاهد غريبة متمثلة فى تعليق العمل بالمحاكم لأكثر من ستة اسابيع متواصلة ورفض الإشراف على إستفتاء الدستور بغية تعطيلة والوقفات الإحتجاجية لرجال القضاء مثلهم كمثل اى فئة اخرى لأمر بالغ الأهمية ويتطلب التدخل الفورى والحاسم من الرئيس لعزل هؤلاء الخارجين وتطهير القضاء من هذة العناصر. نريد أعادة هيكلة الشرطو وإعادة الإنضباط فى صفوفها . نريد قطع الطريق على كل رؤوس الفساد القابعين مطمئنين فى مختلف الوزارات والهيئات والمصالح والعمل على إستعادة اموال مصر المنهوبة .

إنة من المحزن ان نرى غالبية شعبنا لايدركون ان القوانين الوضعية الفاسدة التى ارغمنا الإستعمار على تطبيقها  أثناء الإحتلال الصليبى لبلادنا  لسنوات طويلة  إستهدفت طمس الهوية الإسلامية وتغييب شريعة الله عنا  وأن وقف تطبيق أحكامها تسبب فى إفساد  قادتنا وبلوغنا الهاوية و نتيجة  ذلك  ما هوألا ثمار وحصاد  التشبث بهذة القوانين الفاسدة و موروثاتها من  الضعف والذل  والهوان.هذا لأننا أشترينا الحياة الدنيا وعملنا من اجلها وتركنا شرع الله الذى إرتضاة لنا فى الدنيا والآخرة فشريعة الله دين ودنيا واحكام الإسلام على تنوعها تهدف لإسعاد الإنسان فى الدنيا والآخرة ... والمقارنة  بين دستور وضعى مختلف علية   وبين  شريعة إرتضاها اللة لعبادة الذين خلقهم ، إنما مقارنة غير متوازنة بين إجتهاد بشرى  لم ولن يبلغ الكمال  فى يوم من الأيام ، وبين الشريعة التي نزلت منذ ثلاثة عشر قرنًا ولم تتغير ولم تتبدل فيما مضى، ولن تتغير أو تتبدل في المستقبل، شريعة تأبى طبيعتها التغيير والتبديل؛ لأنها من عند الله، ولا تبديل لكلمات الله، ولأنها من صنع الله الذي أتقن كل شيء خلقه، فليس ما يخلقه في حاجة إلى إتقان من بعد خلقه..و هذا هو منطق السلفيين فى ضرورة تطبيق الشريعة .

    

 وأذا كان العلمانيون الذين يسمون أنفسهم "جبهة الإنقاذ الوطنى" ومريديهم من الفلول قد عرفوا أن تأثيرهم و قدرهم  على أرض الواقع فى الشارع المصرى وأنهم  لو أنفقوا أموال قارون فلن يتمكنوا من العبث بعقيدة شعبنا الموحد بالله وبرسولة إلآ أنهم سرعان ما  سيغيروا جلودهم وسياساتهم بالتعاون مع قوى خارجية معادية للشعب منذ أمد طويل  ليثيروا الفتن ويدعون للعصيان المدنى ورفض الدستورونتائج الإستفتاء علية إمعانا منهم فى تقويض دعائم الوحدة الوطنية واللعب على المكشوف بدعم وحماية اجنبية لزعزعة أمن وإستقرار بلادنا التى تنزف دما  بلا وازع من ضمير او أخلاق وتحت راية الديموقراطية ......

إن اللعب على المكشوف سيتضمن طرح وإتباع سياسات جديدة تهدف لزيادة الشقة بين إثنين من أكبر القوى شعبية ومكانة فى مصراليوم  وهما السلفيين وألإخوان  ،إن الخلاف المرتقب الذى يتوهمونة وما يفترضونة فى سيناريو  يدعى بوجود طرف يريد  أن يستأثر بالحكم "ألإخوان" وطرف مبتغاة تطبيق الشريعة الإسلامية" السلفيين" ،ولذا فلا بد ان يدرك كلا الطرفين  هذة الحقائق ويفكر فيها بواقعية وليعملا على تغليب مصالح الشعب العليا على أية اطماع او أيدولوجيات ،فأى إنشقاق قد يحدث بينهما لآقدر اللة سيقضى على أى أمل يضمن بداية أو إستقرارأى حكم إسلامى  فى مصر.  الجميع يعلم أن التصويت بنجاح مرسى ونجاح الإستفتاء على  الدستور لم يكن لة أن يتحقق  إلآ بنصرة خالصة من الجبهة السلفية المرحب بها فى ربوع مصر، خاصة بعد تشوية صورة الإخوان  فى الحملات الإعلامية الأخيرة و التى طالتهم وساهمت فى تخويف الشعب من ترك مصير البلاد بين أيديهم ،

والدين الذى يطوق اعناق الإخوان اليوم وهو حق للسلفيين هوضرورة مشاركتهم كل صغيرة وكبيرة فى شئون البلاد والعباد دون تعالى او غرور مثل ماحدث فى التشكيل الوزارى الأخير...

 أن فكرة الخلافة الإسلامية والمرشد غير مطروحة على الإطلاق فى هذا الوقت، من منطلق ان    نظام الخلافة قد ارتبط فى فترة حكم النبى وخلفائه الراشدين، و يناط بالخليفة إمامة المسلمين فى الصلاة، وتسيير الجيوش، وتقسيم الغنائم وتعيين القضاة، وغيرها واتخاذ القرارات دون غيره وهو ما لفظتة مصرما بعد ثورة 25 يناير2011، لأن التفرد بالحكم أورثنا الذل والمهانة وصنع الفراعين واللصوص .....  

ولذا فأرجواأن تصحح هذه الرسالة بعض أوضاع شارعنا السياسى اليوم وتحسن من وضع الجبهات الإسلامية التى يتكالب الكثيرون على النيل منها ومعاداتها كما هو راسخ  في أذهان إخواننا المدنيين وقياداتهم العلمانية وبما سيؤدى حتما نحو المزيد من الفتن و سوء احوال البلاد والعباد .

أن إنشغال  النخبة الحاكمة بالسياسة وحصد المقاعد وتكريث حكم الإخوان على حساب تحقيق ألأمن و الأمان و الرخاء لجموع شعبنا  يضع البلادعلى فوهة بركان ينذربثورة  جديدة  للجياع....  فلننحى السياسة جانبا الآن على ولمدة عام على الأقل ونهتم بالتنمية المجتمعية الشاملة مدعومة بمشاركة فاعلة من مختلف الأطياف و التيارات والتى تشكل فى مجملها نسيج المجتمع المصرى بأسرة دون تخوين اوترهيب لأحد لنكون فى منأى عن غرور الإخوان اوتشددالسلفيين فخير الأمور الوسط  بغية  تحسين الأحوال الإقتصادية والأمنية والإجتماعية وليشعر بها االجميع قبل الدخول فى أية إنتخابات جديدة ، كما أرجو أن يكون فيها ما يحفز مشايخنا الأجلاءعلى أن يغيروا طريقتهم فى التعامل فيما بينهم والدعوة  بين أتباعهم ، وأن ينهجوا نهجا جديدا في خدمة الإسلام، فهم ورثة الأنبياء، والمبلغون عن الرسل. والله أسأل أن يهدينا جميعا سواء السبيل.

مبروك لمصر دستورها مع تحذيرى من آثار تداعيات تعالى الأخوان وتشدد السلفيين فنريدهما معا ليكونا الأمل والرجاء لبناء مصر الإسلامية   .